المجلس الزكوي يجيز تقرير الأداء حتى اغسطس وخطة للمشروعات

الفاشر 23-9-2022(سونا) – أجاز المجلس الزكوي لمحلية الطويشة بولاية شمال دارفور في إجتماعه الدوري الذي عقد اليوم بمكتب زكاة المحلية برئاسة المدير التنفيذي للمحلية زهير التجاني مختار رئيس المجلس تقرير الأداء للفترة من يناير وحتي الحادي والثلاثين من شهر أغسطس الماضي ، كما أجاز الاجتماع خطة عمل  مشروعات متبقي العام الحالي قدمهما للمجلس مدير مكتب زكاة المحلية بالإنابة دكتور محمد آدم موسي، مبينا أن حصيلة الجباية عن تلك الفترة قد بلغت  (943) مليون و(754) ألف و(280) جنيه بنسبة أداء بلغت 70% من الربط المقدر والبالغ قدره مليار و(343) مليون و(140) ألف جنيه. مضيفا  أن الصرف علي المصارف الشرعية قد بلغ (347) مليون و(180) ألف و(927) جنيه لعدد (14867) مستفيد.

وأشار د. موسى الي أن إدارته قد قامت بتوزيع ألف جوال دخن للفقراء بعدد من مناطق المحلية وذلك في إطار الجهود المبذولة للمساهمة في سد الفجوة الغذائية التي حدثت بالمحلية بسبب فشل الموسم الزراعي الماضي.

مستعرضآ في ذات الوقت  الخطة التي أعدها مكتبه لتنفيذ جملة من المشروعات لصالح الفقراء خلال متبقي العام الجاري والتي قال إنها تتمثل في توزيع الحقيبة المدرسية والزي المدرسي لأبناء الفقراء بالمرحلة الإبتدائية والتي تستهدف عدد (2000) تلميذ وتلميذة، فضلآ عن تمليك وسائل إنتاجية للفقراء الناشطين إقتصاديآ وتشمل تمليك رؤوس أموال  تجارية و بناشر وثلاجات تعمل بالطاقة الشمسية،وكاروهات تجرها الدواب و صوالين حلاقة ومغاسل للسيارات.ولفت أن التكلفة الكلية لتلك المشروعات تبلغ (82) مليون و(500) جنيه ولعدد (1150) مستفيد.

وقدم الدكتور موسي تنويرآ مفصلآ للمجلس عن نفرة جباية وعاء عروض التجارة والتي أطلقها أمين زكاة الولاية أبًو  عبد الرحمن محمد الخولاني بهدف رفع نسبة الإيرادات حتي يتسنى للزكاة تقديم الخدمات للفقراء .

وقال أن فرق إسناد نفرة جباية عروض التجارة التي وصلت للطويشة من أمانة ديوان الزكاة بالولاية قد ساهمت بصورة كبيرة في إحداث قفزة كبيرة في الجباية. مشيدآ في الوقت نفسه بالمكلفين لتجاوبهم مع الزكاة.

الي ذلك فقد اوصى المجلس الزكوي للمحلية  بحل بعض لجان الزكاة القاعدية غير الفاعلة وإعادة تشكيلها وتفعيلها حتي تقوم بدورها علي الوجه المطلوب، كما اوصى بالإسراع في تنفيذ متبقي مشروعات العام الجاري، علاوة علي التوصية بشراء الدخن كمخزون إستراتيجي لتوزيعه للفقراء خلال فترات  الشدة.

وشدد المجلس الزكوي لمحلية الطويشة علي ضرورة إعادة محطات مياه الزكاة التي قرر الوالي السابق بتبعيتها لهيئة مياه الشرب  حتي يعود ريعها للزكاة لكفالة الأسر مثلما كان سائدآ في الماضي.وأشاد المجلس بأداء  العاملين بمكتب زكاة المحلية وقال انه متميز . كما سجل المجلس صوت شكر لأمانة ديوان الزكاة لوقوفها ومساندتها لمكتب زكاة  المحلية مما إنعكس إيجابآ علي أداءه.

أخبار ذات صلة