موقع الامم المتحدة يبرز تغطية واسعة لخطاب البرهان

الخرطوم 23-9-2022 (سونا)- ابرزموقع الامم المتحدة الرسمى اليوم تغطية واسعة لخطاب الفريق اول عبد الفتاح البرهان عبد الرحمن رئيس مجلس السيادة الانتقالى امام الجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك.

واورد الموقع ان رئيس الحكومة الانتقالية في السودان دعا إلى مزيد من العمل متعدد الأطراف لإيجاد حلول مستدامة للتحديات العالمية وتقليل التداعيات الرهيبة على الناس في جميع أنحاء العالم ، لا سيما في البلدان المتاثرة بالنزاعات و الدول الاقل نموا.

 و اضاف الموقع الاخبارى للامم المتحدة  انه حول التطورات السياسية الأخيرة في السودان ، جدد البرهان التزامه بالانتقال السلمي لإرساء ديمقراطية حقيقية تشمل انتخابات نزيهة وحرة وشفافة في نهاية الفترة الانتقالية ، من أجل إقامة نظام مدني يمثل كل الشعب السوداني.

وجدد التزام السودان بالتعاون مع بعثة الامم المتحدة المتكاملة لمساعدة الانتقال فى السودان(يونيتامس)  بما يتماشى مع ميثاق الأمم المتحدة وتفويضها الذي حدده مجلس الأمن وبما يتماشى مع قائمة الطلبات التي قدمها السودان إلى الأمم المتحدة لتعزيز الانتقال.

و اضاف الموقع ان سيادته سلط الضوء على كيف أدى توقيع اتفاق جوبا للسلام إلى تقليل الصراع في دارفور وتوفير بعض الاستقرار والأمن للاقليم. كما ارتفع معدل العودة الطوعية للنازحين في دارفور.

وقال الموقع  ان الزعيم السوداني ناشد المجتمع الدولي تقديم العون والمساعدة في مستحقات اتفاقية جوبا للسلام، مؤكدا سعى السودان لتحسين الأمن والتنمية والسلام في القارة الافريقية، خاصة جنوب السودان والصومال وجمهورية الكونغو الديمقراطية وتشاد من بين دول أخرى. وأضاف أن السودان كان المنسق إلى جانب الاتحاد الأفريقي للتوصل إلى اتفاق سلام في جمهورية إفريقيا الوسطى. كما يعمل مع أصحاب المصلحة للحفاظ على الأمن في ليبيا.

وتابع: “نحن نحارب الجريمة المنظمة أيضًا ، ولا يدخر السودان أي جهد لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لأننا مقتنعون بأهمية الوثيقة الختامية وأجندة التنمية المستدامة لعام 2030 .”  

وفي هذا الصدد ، أشار البرهان إلى اعتماد “الوثيقة الاستراتيجية للحد من الفقر للفترة من 2021 إلى 2023” من قبل الحكومة الانتقالية.

واشار موقع الامم المتحدة  ان البرهان قال ان الدين الخارجي “حجر عثرة” لبلاده ويحد من جهودها لمواصلة تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية. مما  يعيق تنفيذ أهداف التنمية المستدامة.

وأضاف أن السودان تأهل للاستفادة من مبادرة الدول الفقيرة المثقلة بالديون (HIPC) ، مناشدا “المجتمع الدولي والدول الشقيقة والصديقة الوفاء بالتزاماتها التي تعهدت بها في اجتماعي باريس وبرلين ، مشيرا إلى أن السودان أتم كل التشريعات اللازمة للاستفادة من تخفيف عبء الديون “. وفيما يتعلق بوجود ملايين اللاجئين في السودان ، دعا البرهان إلى مزيد من الدعم الدولي لمعالجة أوضاع اللاجئين والمجتمعات المحلية التي تستضيفهم.

واشار الموقع الى ان البرهان اختتم حديثه بتسليط الضوء على أولوية أخرى للسودان وهي ضرورة ضبط انتشار الأسلحة الصغيرة والأسلحة الخفيفة.

 

أخبار ذات صلة