المالية توكد التزامها بتوفير مدخلات الانتاج لانجاح مبادرة.الامن الغذائي

الخرطوم فى 22 سبتمبر 2022م (سونا) –  دعا  د.جبريل ابراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي اللجنة العليا لمبادرة  السودان للأمن الغذائي العربي وو وزراء القطاع  الاقتصادي لبذل مزيدا من الجهود لانجاح مبادرة  الامن الغذائي العربي  مؤكدا التزام وزارته بتوفير التقاوي ومدخلات الانتاج والأسمدة والمببيدات مع الشركاء لزراعة ميليون فدان في  مواقيتها المحددة في المشاريع المروية والمشاريع المقترحة من مشاريع الايلولة   بولايات النيل الابيض  وسنار والشمالية ونهر النيل .

جاء ذلك في  اجتماعه اليوم باللجنة العليا لانفاذ مبادرة الأمن الغذائي بمشاركة  الاستاذ محمد بشار وكيل التخطيط الاقتصادي  وممثل القطاع الخاص .ومن جانبه  اوضح الاستاذ ضوء البيت عبدالرحمن منصور  وزير الري والموارد المائية  المكلف  ان القضايا المطروحة في العالم هي  قضايا الأمن الغذائي  مبينا ان السودان قدم مبادرة ليساهم فيها مساهمة معتبرة  مبينا أنه سيبدأ بالموسم الشتوي الحالي  الذي يستهدف زراعة القمح بمشاريع النيل الابيض، سنار ، نهر النيل والشمالية، معلنا جاهزية وزارة الري لتوفير الامداد المائي لري القمح .

واضاف ضو البيت ان وزارة الري تقوم  بمتابعة  الامداد المائي مباشرة  لمشاريع الجزيرة  وحلفا والرهد  والمحاصيل الشتوية الأخري وناشد المزارعين و المستثمرين  للتسريع في زراعة القمح والمحاصيل الاخري.الي ذلك اشار البروفيسور ابراهيم الدخيري  مدير المنظمة العربية للتنمية الزراعية  الي ان مبادرة  الامن  الغذائي العربي  خرجت بشكلها النهائي  في القيام  باجسام المعنية بدفعها للامام  منها اللجنة العليا واللجان الفنية وجميعها عاكفة علي تقديم التصورات لانفاذ المبادرة والتي تم التأمين عليها موخرا بقرارات قمة من قبل وبدأ السودان  في انفاذها بعد توقفها بجهود الدولة ووزارة المالية  باعادة الروح لهذه المبادرة  وتم تشكيل هذه اللجان والدفع بها للامام  لتحقيق مراميها للتوسع في الاستثمار في قطاع الأمن الغذائي للسودان والمنطقة العربية .

وشدد الاجتماع علي ضرورة  احياء المبادرة  بصورة عميقة باكتمال كل الجوانب والنواحي وخاصة القضايا الهيكلية والسياسات الكلية المعنية بتشجيع الاستثمار في اطار ماورد في المبادرة الكبيرة قال انها ستكون مفيدة للسودان والمنطقة العربية في تحقيق الأمن الغذائي والتنمية الزراعية المستدامة  فيما ابان  مدير المنظمة العربية ان المنظمة  مشاركتها اصيلة في اللجان المختلفة بحكم قرب المنظمة  من ملف الأمن الغذائي   العربي بشكل كبير وستكون مساهماتها في اللجان الفنية  مساهمات جادة وفاعلة يستصحب فيها كل خبرات العمل العربي ودفع مبادرة السودان للأمن الغذائي مشيرا  الى ان المبادرة تعد خير  كبير  لأهل الريف والقطاعات الانتاجية في القطاع   الحيواني والانتاج النباتي والسمكي والغابي موضحا ان كل هذه القطاعات تحت القطاع الزراعي العريض، و يحتاج  لدفع كبير في العملية الاستثمارية في القطاع الخاص في اطار توجهات الدولة في احداث التغيير المنشود  وفق خارطة الطريق التي بنتها المبادرة.

وفي ذات المنحى ابانت احلام مدني مهدي سبيل وزيرة الاستثمار المكلف ان مبادرة الامن الغذائي العربي تقدم بها السودان عام 2013م و اصبح الان يشكل هاجس كبير خاصة بعد الحرب الاوكرانية  الروسية  وهذا  الامر يهم المواطن السوداني والعربيوالعالم اجمع.

وقالت ان وزارتها جهزت العديد من  المشروعات الخاصة بالامن الغذائي  وهذه المشروعات بعد تنفيذها تعمل علي تشغيل العمالة  وتوفير المنتجات كما تعمل الوزارة بالتنسيق مع الولايات في  تنفيذرهذه المشروعات  مبينة انها خالية من الموانع في الاراضي و جاهزة للمستثمر  للاستثمار فى مشاريع متنوعة واستراتيجية متكاملة في مجال الثروة الحيوانية في انتاج اللحوم والتربية والمسالخ والجلود والعلف وترويج للمشروعات خاصة مع الدول العربية معلنة ان الدول تعمل  على تشجيع الاستثمار وتسهيل الاجراءات مبينة ان هذه المشروعات ستجد الاستجابة في تنفيذ وتساهم مساهمة كبيرة في تحقيق الامن الغذائي العربي.

أخبار ذات صلة