المجلس الأعلى للبيئة تضافر الجهود لمكافحة التصحر

الخرطوم 18-5-2022(سونا)- جدد الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية د. منى علي محمد أحمد التأكيد على وصف قضية التصحر بالمشكلة البيئية الأولى بالبلاد ،ويترتب عليها العديد من المشاكل الإقتصادية والإجتماعية و البيئية من زيادة في معدلات الفقر وإنعدام الأمن الغذائي وتهديد سبل كسب العيش والتدهور البيئي.

 ونوهت د. مني خلال الإجتماع الثاني للشبكة الوطنية للمعاهد والمراكز البحثية ذات الصلة بمكافحة التصحر اليوم بالمجلس إلى أهمية التعاون والإسهام الفاعل في المتابعة والتنفيذ لأهداف الإتفاقية الدولية لمكافحة التصحر وتحسس أوضاع المجتمعات المتأثرة ودعمها على التكيف مع الأوضاع السائدة، ودعت الشبكة إلى إعداد بحوث علمية واهداف عملية تعين المجلس في أداء عمله وتسهم في معالجة الآثار السالبة .

من جهته أوضح رئيس الشبكة ومدير مركز إستصلاح الأراضي الجافة والمتصحرة بجامعة بخت الرضا بروفيسور عبد السلام عثمان سيد أحمد أن الإجتماع أجاز اللائحة التنظيمية وخطة العمل الإطارية للشبكة وتم وضع تصور للاحتفال بيوم البيئة العالمي واليوم العالمي للتصحر خلال يونيو المقبل بمشاركة نقاط الإتصال الولائية للتصحر كما تم الإتفاق على قيام الورشة التعريفية الأولى للشبكة بمدينة الأبيض.

أخبار ذات صلة