حاكم إقليم النيل الأزرق: الحكم الذاتي فرصة لتحقيق التغيير التنموي

الدمازين 8-5-2022(سونا)- أكد الفريق أحمد العمدة بادي حاكم إقليم النيل الأزرق أن تنفيذ الحكم الذاتي يمثل فرصة لتحقيق التغيير التنموي المنشود بالإقليم.

جاء ذلك لدى لقائه اليوم وفد الفعاليات والقيادات الأهلية والشعبية والشبابية بمحلية الروصيرص بقيادة الأستاذ عادل إبراهيم العقار المدير التنفيذي للمحلية، بحضور مولانا عباس عبدالله كارا وزير المالية والتخطيط الإقتصادي والمهندس يوسف عبدالله أحمد الزين وزير البنية التحتية والتنمية العمرانية والمهندس زراعي عبدالله عيسى زايد وزير الزراعة والغابات.

وتناول اللقاء عدداً من التحديات الخدمية التي تواجه مسيرة الإستقرار بمدينة الروصيرص في مقدمتها خدمات المياه والكهرباء والطرق ونقص الكوادر الطبية إلى جانب المهددات المتعلقة بإنجراف التربة حول منطقة السور الشرقي لمستشفى الروصيرص والمناطق المجاورة.

الحاكم أوضح أن الجهد مصوب لإعادة النظر في الخدمات القائمة لمواكبة النمو السكاني والمتغيرات الأخرى بمدينتي الدمازين والروصيرص والمدن الأخرى على مستوى الإقليم، وتناول الجهود الجارية في سبيل تغيير نمط الحياة بالتنسيق مع الجهات الإتحادية ذات الصلة.

وأعلن إلتزام حكومة الإقليم بالمضي قدماً في تنفيذ المشروعات المستمرة منذ عهد الوالي السابق المرحوم عبدالرحمن نور الدائم التوم، ودعا إلى الإستمساك بالحكم الذاتي وصولاً للأهداف والغايات التنموية في مجال الخدمات كافة.

كما دعا للإستعداد لمضاعفة الإنتاج تحقيقاً للإكتفاء الذاتي ودعم الإقتصاد الوطني على المستوى المركزي، وأكد حرص حكومة الإقليم على تنفيذ مشروع صيانة وتأهيل طريق الدمازين الروصيرص.

ووجه وزارتي المالية والبنية التحتية بالتحرك الفوري لتركيب صهريج للمياه بمدينة الروصيرص، وبشر بإكتمال الترتيبات لتوقيع العقودات الخاصة بمشروع الطاقة الشمسية تحقيقاً لإستدامة الإمداد المائي بكافة محطات ومصادر المياه بالإقليم.

 وزراء المالية والبنية التحتية والزراعة والغابات أعلنوا جاهزيتهم لإنفاذ توجيهات الحاكم الخاصة بدعم وترقية الخدمات التي تهم مواطني الروصيرص والمناطق الأخرى على مستوى الإقليم .

أخبار ذات صلة