والي الخرطوم يكرم عددا من الرموز والمبدعين 

الخرطوم 3-5-2022 (سونا) – سجل والي الخرطوم المكلف الأستاذ أحمد عثمان حمزة اليوم زيارات معايدة لعدد من الرموز والمبدعين  السودانيين تكريماً لهم في خطوة وجدت إشادة وقبول من الأوساط الاجتماعية والدينية والفنية.

في أمبدة مدني تمت زيارة الداعية العلامة بروفسير عمر يوسف حمزة  والذي قال(تشرفت دارنا بكم ونسعد بزيارة الوالي التي  تركت أثرا طيبا في نفوسنا وأدخلت علينا السرور ونشيد بالأعمال الكبيرة التي شهدها عهد الوالي أحمد حمزة وعلى رأسها استتباب الأمن ونسأل الله أن يتحقق  ونسأل الله أن يرفع المعاناة عن كاهل المواطن داعياً إلى الرجوع لله ليستبدل  حالنا من الضيق إلى الرخاء ونسأل الله أن تنفرج أحوال الناس إلى ما هو أفضل.

والي الخرطوم قال نحن في قمة السعادة أن نكون في منزل البروف عمر يوسف حمزة وهو واحد من 5 شخصيات  وقع عليهم الاختيار للمعايدة  باعتباره من العلماء الأفذاذ القلائل الذين أنجبتهم الأمة ورداً  لفضائله وجماله على الأمة السودانية هذه رسالة لاكرام العلماء.

بروف عبد الهادي أحمد تميم الأستاذ الجامعي قال إن بروف يوسف تجتمع فيه صفتين ،الشياخة والدرجة العلمية وله مسيرة طيبة هناك إذ طلب منه البقاء  غير أنه فضل العودة لوطنه للقيام بأمر الدعوة.

ثم زار والي الخرطوم  الكابتن سليمان عبد القادر المشهور بأبي داود  كابتن المنتخب الوطني ولاعب المريخ بمنزله بامدرمان بودنوباوي شمال وظل لاعبا لمدة 20 عاما متواصلة من العام 1961 وحتى العام 1981م.

الكابتن شوقي عبد العزيز تحدث إنابة عن الرياضيين  ووصف التكريم بانه تكريم لكل الرياضيين وأكد على حديثه الكابتن عبد العزيز عبد الله و الكابتن محمد عبدالله مازدا  والكابتن عطا أبو القاسم

فيما عدد فيصل حسن حسين المدير التنفيذي لمحلية أم درمان وحنان حاكم ما قدمه الكابتن سليمان للرياضة والوطن.

وتقدم والي الخرطوم بالتعازي للكابتن أبو داود في رحيل زوجته وقال تجمعني صلات كبيرة مع الوسط الرياضي وأن اللقاء يجئ كعيدية لتفقد الأعلام والرموز الذين قدموا اعمالا جليلة للوطن ويجب على الدولة رعايتهم نعتذر باسم الحكومة بأن التكريم جاء متأخر

وفي ما يتعلق بهموم الرياضة قال والي الخرطوم  جلست مع إدارة الهلال و سأجلس مع إدارة المريخ وهدفنا الأساسي إبعاد الوسط الرياضي من الخلافات والصراعات لأن الرياضة يجب أن تكون محل إجماع وتواصل يسوده الود والإخاء وسنعمل مع الاتحاد العام لمعالجة مشكلات الوسط الرياضي ودعا  إلى مؤتمر جامع  لمناقشة قضايا الرياضة في السودان عرفانا للشعب السوداني الذي يعشق الرياضة    

ووجه الوالي محلية أمدرمان بإصلاح البيئة حول الاستادات والملاعب الرياضية

وفي الحارة 19 الثورة زار والي الخرطوم شاعر العيون عبدالله النجيب والذى تغنى له العديد من المطربين على رأسهم صلاح مصطفى.

النجيب من مواليد حي ود أرو بامدرمان في ثلاثينيات القرن الماضي من مؤسسي الندوة الأدبية عند تأسيسها في حي البوستة قبل أن تنتقل لمنزل عبد الله حامد البشير

وأعرب النجيب عن فائق إمتنانه بالتكريم لكونه تم في منزله منزلي وأضاف تم تكريمي في أماكن عديدة كنت أذهب فيها إلى مكان التكريم اما الآن فقد جاءني التكريم في منزلي وقال:  لا استطيع وصف مشاعري وتعطلت لغة الكلام في هذه اللحظات 

عوض أحمداني الإعلامي المعروف قال أن هذه الزيارة لها ما بعدها ولهذه الدار المعتقة برائحة التاريخ ولو أن كل مسئول منح قدرً ضئيلا للثقافة تبدل حال البلد

مختار دفع الله تحدث عن الزيارة وقال انها تكريم لكل شعراء الأغنية السودانية

ماجد السر ممثل وزارة الثقافة والإعلام والسياحة بولاية الخرطوم بشر المبدعين بأن فترة أحمد عثمان كوالٍ للخرطوم ستزدهر فيها كل الفنون وسيجد المبدعين الاهتمام والرعاية

والي الخرطوم أطلق تصريحاً داعماً حينما قال أن الثقافة لابد أن تقود الحياة

وأختتمت الزيارات بمنطقة النوفلاب بالريف الشمالي لمحلية كرري بزيارة وتكريم الفنان عثمان الأطرش(يا بت بلدي)

الاستاذ الشاعر مختار دفع الله عبر عن سعادته كمبدعين لهذه الزيارات وللناس الذين لهم عطائهم وبصمتهم التي عمروا بها الوجدان السوداني وأضاف نحن الطلائع التي تقود التغيير بما يمكن هذا شعبنا من ترسيخ القيم الجمالية وسعداء باهتمام الدولة ممثلة في والي الخرطوم.

عثمان الأطرش وصف تكريمه بأنه تكريم لقبيلة الفن والإبداع وتقدم بالشكر لزيارة هذه الزيارة وعبر عن اعتزازه بالتغني للمرأة السودانية .

المدير التنفيذي لمحلية كرري قالت باسم المرأة أشكر الأطرش على تكريمه للمرأة السودانية عبر أغنيته الشهيرة يا بت بلدي  يا الاصلك سودانية

والي الخرطوم قال نحن سعداء بوجودنا في دار عثمان الأطرش  بالنوفلاب مؤكداً على دور الثقافة والفنون في هذا الظرف الاستثنائي الذي تمر به البلاد ويجب على الدولة أن تمنح الثقافة الفرصة لان تقود الحياة.

كما قام والي الخرطوم بتقديم واجب العزاء المرحومة فتحية محمد احمد

امبدة الحارة 25 المزدلفة،صاحبة المسيرة الممتدة في مجال التمثيل عبر المسرح والتلفاز والاذاعة وكانت لها اسهامات كبيرة واضحة في الدراما السودانية.  

أخبار ذات صلة