مؤتمر التلاقي الوطني يؤكد علي وضع خطة استراتيجيةللتعاطي مع المرحلة

الخرطوم 25-4-2022 (سونا)- أكد مؤتمر التلاقي الوطني مجلس قطاع الثوار الذي عقد اليوم بقاعة الصداقة على وضع خطة إستراتيجية للتعاطي مع المرحلة التى يمر بها السودان والنهوض بها.وحيا السيد عبدالمنعم مضوي رئيس مؤتمر التلاقي الوطني شهداء الثورة السودانية متمنيا العودة للمفقودين والشفاء للجرحي، مضيفاً أن المؤتمر يأتي في وقت والسودان يمر بمرحلة مفصلية.

وقال ” إننا ككتل ثورية تداعينا لوضع رؤية مستقبلية للمساهمة بافكارنا في كيفية النهوض بالسودانن” مؤكداً ان السودان محتاج لوحدة الكلمة ولم الشمل وتضافر الجهود.وشدد علي أهمية وضع السودان في حدقات العيون ووضع خطة لكيفية حكم السودان وأشار الى أنهم يعملون من أجل التلاقي والتآخي في قطاع الثوار والتوحد من أجل السودان وقال “إننا نرغب في سودان يسع الجميع ويتحقق فيه السلام بالطرق السلمية”، مشدداً على ضرورة تعزيز الإرادة السودانية.وقال المهندس مصطفى زروق رئيس تنسيقية دعم الوثيقة الانتقالية السودانية ٢٠٢٢ إن المكون العسكري هو صمام أمان البلاد وحافظها، مشدداً على ضرورة ان تحكم البلاد حكومة كفاءات غير حزبية وفق مهام محددة في الوثيقة الدستورية.وطالب الأستاذ علم الهدى الأمين العام للتنسيقية باستيعاب طاقات الشباب وتوسيع دائرة المشاركة واتخاذ القرار المناسب في المكان المناسب وأوضح أن مستقبل الشعوب مرتبط بمدى قوتها على تجاوز سلبيات ومرارات الماضي، مشدداً على ضرورة تحول العلاقات المدنية العسكرية من تشاكسية إلى تصالحية.وطالب بأهمية تهيئة المناخ لقبول التحول الديمقراطي عبر انتخابات حرة ونزيهة، مضيفاً أن المشهد الآن مضطرب داخلياً ومتربص به خارجيا وأنه يفتقد للروح الوطنية والارادة الوطنية.وتم خلال المؤتمر تقديم نماذج لتوقيعات عدد من الكتل الثورية على الوثيقة السودانية الانتقالية ٢٠٢٢.

أخبار ذات صلة