ندوة بدائل القمح تدعولإدخال مشروع الخبز المخلوط في استراتيجية الزراعة

الخرطوم-29-3-2022(سونا)- طالب المشاركون في ندوة القمح البدائل والحلول التي نظمها الجهاز القو مي لحماية المستهلك بالتعاون مع الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس بقاعة الهيئة اليوم بمشاركة الجهات ذات الصلة ومراكز البحوث، طالبوا وزارة الزراعة بإدخال مشروع الخبز المخلوط في استراتيجية السودان الزراعية حتي يستطيع أن يجد الدعم الفني والمادي من المنظمات العالمية كمنظمة الفاو.

وأكد المشاركون في الندوة ضرورة الاهتمام بالبحث العلمي خاصة في مجال محسنات الخبز وإنتاج بذور محسنة والعمل على إيجاد خطوط انتاج مزدوجة داخل المطاحن ونادي المشاركون بالاهتمام بالطاقات البديلة كالطاقة الشمسية لتقليل تكلفة الإنتاج كما دعوا وسائل الإعلام للاسهام في تغير النمط  الاستهلاكي للمواطن السو اني.

  واستمع المشاركون في الندوة لعدد من الأوراق قدمها مختصون في هذا المجال أهمها ورقة بعنوان بدائل القمح ومنتجات الدقيق في ظل الوضع الراهن قدمتها بروفيسور ست النفر محجوب، حيث أشارت فيها للمقارنة بين كمية البروتين في كل من القمح والذرة و  الدخن والذرة الشامية منوهة إلى تن الدقيق الأبيض الذي يستخدم حاليا في السودان غير موائم  وخالي من البروتين ويصلح فقط للمعجنات.

وطالب المهندس عبدالوهاب مضوي في ورقته بعنوان بدائل الخبز طالب بإيجاد مجمعات صناعية لصناعة الكسرة مشيرا إلى أن الكسرة أقلة تكلفة من الخبز وقيمتها الغذائية عالية.

  وشارك في الندوة بمداخلة عبر الزووم من ألمانيا مدير شركة  موليز شيمي الألمانية مشيرا لآثار الحرب الأوكرانية على أفريقيا باعتبارها أكبر مستورد للقمح الروسي ممايتطلب وجود معالجات سريعة. 

أخبار ذات صلة