وفد المانحين الأمريكي يقف علي أوضاع اللاجئين بالنيل الأبيض

كوستي  29-3-2022م (سونا) – أمن الأستاذ عمر الخليفة عبدالله والي النيل الأبيض المكلف، على ضرورة الأهتمام بقضايا اللاجئين بالولاية، وكيفية توفير الخدمات الأساسية للمعسكرات والمجتمعات المستضيفة خاصة مياه الشرب النقية.

جاء ذلك لدى مخاطبته مساء أمس بقاعة أمانة الحكومة بربك الاجتماع المشترك بين حكومة النيل الأبيض ووفد المانحين الأمريكي الزائر للولاية، وذلك بحضور لجنة أمن الولاية ومفوضية العون الإنسانيّ ومعتمدية اللاجئين بالولاية ووفد المفوضية السامية لشئون اللاجئين ومنظمة اليونيسف وبرنامج الغذاء العالمي .

وأكد الخليفة علي ضرورة إسناد قوات الشرطة من خلال توفير آليات حفظ الأمن وحماية اللاجئين، مشيراً للأثار السالبة لتواجد اللاجئين بالولاية من النواحي الصحية والتعليمية والأمنية وإنعكاساتها على المجتمعات المستضيفة.

وأضاف الوالي أن بحر أبيض تحملت أعباء كبيرة جراء أستضافتها لأكثر من  مئتين وخمسين ألف لاجئ موزعين علي عشرة معسكرات بمحليتي السلام والجبلين، فضلاً عن أن هنالك أكثر من خمسين ألف لاجئ خارج المعسكرات يقيمون بأطراف المدن، مما أثر علي مستوى الخدمات المقدمة لمواطني الولاية، الشئ الذي يحتم على المانحين ضرورة إسناد الخدمات الضرورية بالولاية خاصة المحليات التي تأوى أعدادا كبيرة من اللاجئين .

Thumbnail

من جهتها أشادت السيدة إيملي وايد رئيسة الوفد الأمريكي الزائر بجهود حكومة النيل الأبيض لتحملها العبء الأكبر في إستضافة اللاجئين.

وأبانت أن زيارتهم للولاية ستستمر لمدة ثلاثة أيام، وذلك بغرض الوقوف مع الشركاء الحقيقيين إلى جانب تقييم المشاريع المقدمة للاجئين من خلال الإستماع للمسئولين بالولاية والمجتمع المحلي َواللاجئين لمعرفة الوضع الراهن والرؤية الكفيلة  بتطوير تقديم الخدمات الضرورية للاجئين والمجتمع المحلي.

أخبار ذات صلة