إطلاق سراح (28) نزيلآ من سجن شالا بالفاشر

الفاشر 27-3-2022 (سونا)- أطلقت السلطات بولاية شمال دارفور اليوم سراح عدد (28) نزيلآ من سجن شالا الإتحادي من أصحاب الديون الشرعية والأحوال الشخصية (من كفالات وحالات الإعسار) وذلك في إطار تنفيذ برنامج شهر رمضان المعظم الذي تنفذه أمانة ديوان الزكاة بالولاية والذي تم تدشينه اليوم بالفاشر .

وأشاد رئيس المجلس الأعلى للرعاية والتنمية الإجتماعية ممثل والي شمال دارفور إبراهيم موسى حسن بالجهود المبذولة من الزكاة لتقديم الخدمات لكل الشرائح، مشيرا الي ان إطلاق سراح النزلاء مع قدوم الشهر المبارك من شأنه إدخال الفرحة والسرور في نفوس الأسر بجانب المساهمة في دفع عجلة الإنتاج.

من جهته هنأ أمين ديوان الزكاة بالولاية أبوه عبد الرحمن محمد الخولاني النزلاء بمناسبة شهر رمضان وإطلاق سراحههم.

وقال أن الديوان درج سنويآ على إطلاق سراح النزلاء الغارمين وأصحاب الديون الشرعية إحياءآ لشعيرة الزكاة مبينا ان الديوان خصص مبلغ (40) مليون جنيهآ لإطلاق سراح (100) نزيلآ من الغارمين، حيث تم اليوم إطلاق سراح (28) نزيلآ بمبلغ (4) مليون و(500) ألف جنيه، مضيفا ان هناك المزيد من الدراسات والمراجعة لتكملة العدد المتبقي.

فيما طالب ممثل رئيس الجهاز القضائي بالولاية مولانا دكتور أحمد عثمان حسين الزكاة بضرورة أن يشمل برنامج شهر رمضان جميع نزلاء السجون المحكومين وأسرهم. ودعا نزلاء السجن إلى ضرورة الإستفادة القصوى من فترة السجن في تغيير مسيرة حياتهم . مثمنآ الدور الرائد للزكاة في كافة المجالات .

ودعا مدير الإدارة العامة للسجون بالولاية العقيد عبد القادر محمد بريمة إلى ضرورة الإهتمام بالنزلاء .وعبر عن شكره وتقديره لحكومة الولاية وللزكاة لدعمهما للسجن.

في ذات السياق دشن ممثل والي شمال دارفور وأمين ديوان الزكاة بمسجد حي التجانية برنامج رمضان لمحلية الفاشر والذي إستهدف عدد (3845) مستفيد بتكلفة تبلغ (64) مليون جنيه. كما تم تدشين برنامج دعم النازحين  بمعسكر السلام للنازحين والذي إستهدف عدد (1000) أسرة بمعسكرات السلام وأبوشوك وزمزم بواقع (15) ألف جنيه.

إلي ذلك أوضح مدير مكتب زكاة محلية الفاشر مصطفي أحمد محمد سراج ان الزكاة لوحدها لا تستطيع تقديم المساعدات للفقراء والمساكين بجميع مناطق المحلية نظرآ لإرتفاع نسبة معدلات الفقر الأمر الذي قال انه يوجب على المنظمات والخيرين تقديم المساعدات للأسر الفقيرة حتى تتمكن من مقابلة متطلبات شهر رمضان المعظم.

وقال أن البرنامج إستهدف عدد (3845) مستفيد بتكلفة تبلغ (64) مليون جنيه.وأضاف أن البرنامج يحتوي على عدة محاور تشمل كيس الصائم لعدد (3771) مستفيد ونفرة الخلاوي وتستهدف تقديم الدعم العيني والنقدي لعدد (59) خلوة نموذجية بجميع مناطق المحلية.

فيما أوضح مدير إدارة العلاج الموحد وشؤون النازحين بالزكاة الزبير إبراهيم الزبير أن برنامج شهر رمضان قد إستهدف عدد (1000) أسرة بمعسكرات السلام وأبوشوك والنازحين بتكلفة بلغت (15) مليون جنيه بواقع (15) ألف جنيه للأسرة الواحدة.

بدوره أشاد مدير معسكر أبوشوك أحمد إسماعيل أبكر ممثل مديرو المعسكرات بدعم الزكاة لمعسكرات النازحين. وأشار إلي حجم المعاناة التي يواجهها النازحون بالمعسكرات. وطالب وزارة الشؤون الإجتماعية بضرورة تخصيص باحثين إجتماعيين لمساعدة إدارات المعسكرات في إجراء الدراسات لمعرفة حجم الفقر حتى يتم توفير المعلومات للجهات المعنية لتلقي الدعم.

أخبار ذات صلة