والي غرب كردفان المكلف يشيد بالتنسيق الجيد بين كافةالأجهزة الأمنية

الفولة 1-2-2022 (سونا)- قال الأستاذ خالد محمد أحمد جيلي الأمين العام للحكومة والي ولاية غرب كردفان المكلف إن التنسيق المحكم والتناغم بين كافة الأجهزة النظامية بالولاية أسهم بقدر كبير من السيطرة على التفلتات الأمنية ومعالجة الصراعات القبلية.

وأبان لدى مخاطبته احتفال جهاز المخابرات العامة بالولاية بوداع اللواء أمن عثمان عبدالحميد سليمان مدير الجهاز السابق الذي تم نقله لولاية الخرطوم واستقبال مدير الجهاز الجديد العميد صديق صالح حبيب الله والذي جاء تحت شعار (الوفاء لأهل البذل والعطاء).

أبان أن المحتفى به له رأي سديد ومبادرات قيمة من خلال اجتماعات لجنة الأمن في ولاية مهمة في الخارطة الاقتصادية والسياسية بالبلاد وتعاني من التفلتات التي تحتاج للخبرة والحنكة ونكران الذات في الأداء لتجاوزها. وأشار الوالي المكلف للدور الاجتماعي الكبير الذي قام به مدير الجهاز السابق في التصالحات والجلسات المجتمعية بكافة المحليات، مجددا الثقة في مدير الجهاز الجديد، آملاً أن يكون سنداً للولاية في كافة المجالات.

من جهته أشاد العميد أمن صديق صالح حبيب الله المدير الجديد للجهاز بالمنظمومة الأمنية في الولاية، موضحاً أن دوره مكمل لتلك الجهود وأن ولاية غرب كردفان هي كتاب مفتوح له من خلال عمله بها لسنوات عديدة، مؤكداً السير على نهج سلفه اللواء عثمان وتحمل المسؤلية والعمل مع الجميع.

من جانبه قال اللواء عثمان عبدالحميد سليمان مدير الجهاز السابق إنه قضى فترة مهمة بولاية غرب كردفان وتؤرخ لحياته العملية في الجهاز، مشيداً بمديري المحليات واحترامهم له واهتمامهم بالعمل وتحمل المسؤلية مما أسهم في دفع وتقديم العمل. كما أثنى على اللجنة الأمنية وتناغمها مما انعكس على الأمن العام في الولاية. وشكر سيادته كافة المؤسسات والمنظمات وشركات النفط التي أسهمت في إنجاح مهامه بالولاية.

ممثل الجهاز التنفيذي بالولاية المدير العام لوزارة التربية والتوجيه الأستاذ أحمد رحمة الله الإمام  قال إن اللواء عثمان سند للجهاز التنفيذي في حل كافة مشاكل الولاية الأمنية والاجتماعية، مبينا أنه كان يعمل في القواسم المشتركة لتقريب وجهات النظر بين كافة المكونات القبلية.

وقد رحب باسم حكومة الولاية بالمدير الجديد للجهاز، متمنيا له إقامة طيبة في الولاية.

هذا وكان قد تحدث في مستهل حفل التكريم العقيد عبدالعزيز الطيب عبدالحكم ممثلا لإدارة الجهاز، مبيناً أن المدير السابق كان مثالاً للإداري والقائد الناجح، مشيراً للعلاقات الاجتماعية الجيدة التي خلقها مع كافة الجهات في وقت مر به جهاز المخابرات بأوقات عصيبة، والتي أفادت الوطن والمواطن بإعاد الثقة في ضباط وأفراد الجهاز للعمل بهمة وجد.

كما تحدث ممثلو الإدارة الأهلية والمجلس الأعلى للسلم والتصالحات، مشيداً بجهود الجهاز وتنسيقه الجيد مع الإدارة الأهلية.

أخبار ذات صلة