جولة تفقدية بالأقصر لسفراء الدول الإفريقية المعتمدين بالقاهرة

الخرطوم 1-2-2022(سونا) – شارك السيد الدكتور الرشيد حمزة، المستشار الطبي لسفارة جمهورية السودان بالقاهرة، ممثلاً للسيد السفير رئيس البعثة السودانية، في الجولة التفقدية التي نظمتها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية أمس بمحافظة الأقصر لسفراء الدول الإفريقية المعتمدين بالقاهرة، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الهيئة العامة للرعاية الصحية، وشملت الجولة إطلاع السفراء الأفارقة على ما حققته مصر من نقلة نوعية في مجال خدمات الرعاية الصحية، خاصة بعد إطلاق مشروع التأمين الصحي الشامل، وكذلك المبادرات الرئاسية 100 مليون صحة وحياة كريمة، فضلاً عن تفقد السادة السفراء الأفارقة لبعض منشئات هيئة الرعاية الصحية التي تم تأهيليها وتجهيزها للعمل ضمن منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد.

وحضر الجولة السفير محمد خليل، الأمين العام للوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، والذي أعرب عن سعادته بترتيب هذا الحدث واعتزازه بخروجه على الوجه الأكمل الذي يليق بما حققته مصر من إنجازات في مجال الرعاية الصحية، مؤكداً أهمية هذا الحدث في تعريف الأشقاء في القارة الإفريقية بتجربة مصر الناجحة في هذا المجال، وفتح الباب أمام نقل الخبرات المصرية للدول الأخرى، بما يعزز من العلاقات المصرية الإفريقية في هذا المجال، وهو ما يأتي على رأس أولويات الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، بهدف تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الدول الإفريقية في مجال الرعاية الصحية، خاصة في ظل التحديات الأخيرة الناجمة عن انتشار جائحة فيروس (كورونا) المستجد الذي عزز من ضرورة الارتقاء بالبنية التحتية للرعاية الصحية في مختلف دول العالم وخاصة في إفريقيا.

وشارك في الجولة الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، والذي أعرب عن سعادته بالتعاون مع وزارة الخارجية المصرية ممثلة في الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية لتنظيم هذه الفعالية. وأكد سعادته باستقبال سفراء الدول الإفريقية المعتمدين في القاهرة في منشئات الهيئة العاملة وفقاً لنظام التأمين الصحي الشامل الجديد، مؤكداً الجهود التي تقوم بها الهيئة في توفير خدمات الرعاية الصحية للمصريين على أعلى مستوى، كما أبدى استعداد الهيئة التام لنقل خبراتها إلى نظيرتها في الدول الإفريقية وتقديم كافة أوجه الدعم للدول الإفريقية في مختلف مجالات الرعاية الصحية.

من جانبهم، أعرب سفراء الدول الإفريقية المشاركين في فعاليات الجولة، عن بالغ سعادتهم بما شاهدوه من طفرة كبيرة حققتها مصر في مجال الرعاية الصحية. وأشادوا بمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد الذي أطلقته مصر وبالنقلة النوعية التي سيحدثها هذا المشروع القومي العملاق في مجال الرعاية الصحية في مصر، خاصة بعد اكتماله، كما أعربوا عن تطلعهم للاستفادة من الخبرة المصرية في تنفيذ هذا المشروع القومي ونقل الخبرة المصرية في هذا السياق إلى دولهم، كما أكدوا تقديرهم لما تقدمه مصر من دعم للدول الإفريقية، خاصةً من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وثقتهم في ريادة مصر إقليمياً ودولياً في شتى المجالات.

أخبار ذات صلة