ديوان زكاة شمال دارفور يتفقد مجمع نور الإسلام لتحفيظ القرآن

الفاشر 30-1-2022 (سونا)- اطمأن المدير التنفيذي لمحلية كليمندو بولاية شمال دارفور محمد الحافظ سليمان ونائب أمين ديوان الزكاة بالولاية علي حسن محمود، لدى تفقدهما اليوم برفقة عميد كلية القرآن الكريم والدراسات الإسلامية بجامعة الفاشر دكتور الصادق أحمد عبد الله، “مجمع نور الإسلام لتحفيظ القرآن الكريم وعلومه فرع همشكوريب” بمنطقة أبودليك التابعة لمحلية كليمندو، اطمأنوا على سير العملية التعليمية بالمجمع، حيث قدم شيخ المجمع أحمد عبد الرسول دودة تنويراً عن المجمع، والذي قال إنه قد تم إنشاؤه على نمط خلاوى همشكوريب لمؤسسها الشيخ علي بيتاي.

وأشار إلى أن داخلية المجمع تضم (85) طالباً و(65) طالبة خارج الداخلية، حيث يقوم بتدريسهم (19) شيخا من حفظة القرآن الكريم وعلومه الذين درسوا بخلاوى همشكوريب.

وأكد المدير التنفيذي للمحلية وقوف المحلية ومساندتها للمجمع حتى يضطلع بدوره الرسالي، ووعد خلال مخاطبته طلاب المجمع بحل مشكلة مياه الشرب بالتعاون مع أمانة ديوان الزكاة والخيرين من أبناء المنطقة. وأشاد بالمشروعات والبرامج التي نفذها ديولان الزكاة بالمحلية.

من جهته قال نائب أمين ديوان الزكاة بالولاية إن نظام التعليم في السودان كان يقوم على الخلاوى كمؤسسات تعليمية وتربوية في مجال نشر العلوم الشرعية التي تستقيم بها أمور العقيدة والدعوة.

وجدد اهتمام ديوان الزكاة بدعم الخلاوى والمجمعات الإسلامية ودور العبادة وتسخير الإمكانيات التي تمكن المجمع من تحفيظ القرآن الكريم ونشر علومه.

فيما أكد عميد كلية القرآن الكريم والدراسات الإسلامية بجامعة الفاشر اهتمام كليته بحفظة القرآن وذلك بإتاحة فرص لهم للقبول بالكلية. وأشار إلى أهمية المجمع في تحفيظ القرآن الكريم ونشر علومه، بجانب العمل على تهذيب سلوك الأفراد بما يتماشى مع تعاليم الدين الإسلامي. وأضاف أن العلماء لم يورثوا درهماً ولا مالاً وإنما ورثوا العلم، داعياً الطلاب إلى ضرورة التمسك بحبل الله المتين والسعي لحفظه حتى يحظوا بالقبول بالجامعة.

أخبار ذات صلة