الرئيس المُكلّف للاتحاد يلتقي أندية الممتاز بحضور 15 ممثلاً

الخرطوم ٢٦-١-٢٠٢٢ (سونا) عقد الأستاذ طه فكي شيخ طه، الرئيس المكلف للاتحاد السوداني لكرة القدم نائب الرئيس، رئيس اللجنة المالية والتسويق والتلفزة، اجتماعاً اليوم الأربعاء مع اندية الدوري الممتاز، بحضور الأستاذ طارق عطا نائب الرئيس، رئيس اللجنة المنظمة للمسابقات، والأستاذ محمد أحمد سليمان “حلفا”، عضو مجلس الإدارة، نائب رئيس اللجنة المنظمة للمسابقات وعضو اللجنة القانونية وشؤون الأعضاء، والأستاذة غادة مبارك الأمين العام للاتحاد، بحضور 15 ممثلاً لأندية الدوري الممتاز.

وقدم الأستاذ طه فكي، تنويراً للاندية عن موقف الخطوات الخاصة بعقد الرعاية المقدم من شركة كابيتال بلو سبورتس المالكة لشركة تقديم سودان للخدمات الرياضية، لرعاية نشاطات الاتحاد والبطولات، وأعلن فكي عن دعم من الاتحاد للاندية بمبلغ 10 آلاف دولار لكل نادٍ و يُسلّم للأندية فوراً حتى تستطيع الأندية الوفاء بالالتزامات الخاصة ببداية الإعداد للموسم الجديد، مؤكداً أن الاتحاد حريصٌ على نجاح الموسم وتوفير أقصى دعم ممكن للاندية حتى تجابه المصروفات، مشيراً الى ان الاتحاد ملتزم بترحيل الاندية خلال النسخة المقبلة من الدوري الممتاز.

وطالب طه فكي الأندية بضرورة العمل جنباً إلى جنب مع من أجل ان ينجح الجميع في تقديم موسم استثنائي، في ظل عقد الرعاية المقدم من شركة كابيتال بلو سبورتس وضرورة أن تقدم الأندية تجربة ناجحة لتجاوز ما واجهه الدوري الممتاز في المواسم الماضية.وأكد طه فكي أن أياديهم بيضاء للجميع بدون فرز، وليس هناك أي توجه ضد نادٍ أو اتحاد لخلافات انتخابية، مبيناً انهم وبعد الوصول الى قيادة الاتحاد، فإن الجميع معهم سواسية وسيعملون لمصلحة جميع الأندية السودانية، لأن هذا واجبهم بعد تحمُّلهم مسؤولية قيادة الكرة السودانية ونيلهم ثقة الجمعية العمومية للاتحاد.وبدوره، قدم الأستاذ محمد أحمد سليمان “حلفا”، شرحاً لممثلي اندية الدوري الممتاز حول نظام البطولة التي ستُقام في أربع مدن بورتسودان والأبيض وجبل اولياء وعطبرة، مشيراً إلى أن اللجنة المنظمة للمسابقات حرصت على توفير أقصى درجات العدالة للمنافسة من خلال اختيار المدن من خلال 7 مدن قدّمت طلبات لاستضافة المباريات لمنافستي الممتاز والوسيط، مبيناً أن الاتحاد يمكن أن يوفر تذاكر مباريات للفرق حتى خارج مدنها، 

وأكد حلفا أن مقترح اللجنة من البداية كان اقامة الدوري الممتاز بالنظام القديم ولكن الظروف التي مرت بها البلاد والمعلومة للجميع قادت الى اختيار نظام آخر، مُشيراً إلى أن اللجوء لهذا الخيار أيضاً يعتبر تطوراً في مسار الدوري الذي ظل في السنوات الماضية يُقام في مدينة واحدة هي الخرطوم، وشدد حلفا على ضرورة التزام الأندية بالعقد الذي سيوقع مع الشركة الراعية، مبيناً أن العقد يشمل الكثير من الغرمات المرتبطة بالمخالفات التي يمكن أن تقود الى خسارة كل المبلغ المدفوع.وتم الاتفاق بين الأندية ومسؤولي الاتحاد على عقد جلسة بين الاتحاد والشركة الراعية والأندية ظهر الخميس بمقر الاتحاد لإكمال كافة الخطوات المتعلقة بالرعاية وتوضيح كافة التفاصيل ووضع اللسمات النهائية في البنود التي تُعتبر حقاً للأندية.

أخبار ذات صلة