مجلس رعاية الطفولة بالنيل الأزرق يؤكد أهمية الإعلام الصديق للأطفال

الدمازين 25-1-2022(سونا)-أكدت الاستاذة هدي دلدوم ترك الامين العام لمجلس رعاية الطفولة باقليم النيل الازرق على أهمية  الاعلام الصديق للاطفال ودوره في رفع الوعي المجتمعي  والتعريف بالحقوق وتسليط الضوء علي أوضاع الاطفال. 

جاء ذلك لدي لقائها اليوم بمكتبها وفد جمعية “اعلاميون من اجل الاطفال” باقليم النيل الازرق برئاسة الاستاذ رامي عوض رئيس الجمعية حيث قدم الوفد تنويرا متكاملا حول اداء وانجازات ومشاركات الجمعية وملامح خطتها للعام 2022.

وامتدحت هدي دلدوم الادوار والانجازات التي حققتها  جمعية اعلاميون من اجل الاطفال علي المستوي القومي وتعهدت بان يكون فرع الجمعية بالنيل الازرق  الذراع الاعلامي لمجلس رعاية الطفولة بالاقليم  خاصة وان خطة المجلس للعام 2022 تتضمن جملة من المشروعات والبرامج وعددا من الملفات ابرزها الاطفال العائدين من معسكرات اللجوء والنزوح وقضايا الطفولة الاخري التي  تتطلب ان يكون للاعلام مساهمة كبيرة فيها.وامنت هدي علي مواصلة اللقاءات التفاكرية وإحكام التنسيق بين المجلس والجهات العاملة في مجال الطفولة .

من جهته كشف الاستاذ رامي عوض  رئيس جمعية” اعلاميون من اجل الاطفال” عن عدد من المشروعات والبرامج المقترحة للعام 2022 في مقدمتها الورشة التنويرية للاعلاميين حول ميثاق الشرف الاعلامي السوداني لتناول قضايا الاطفال  والترتيب لعقد الاجتماع التنسيقي مع الجهات العاملة في مجال الطفولة برعاية الامين العام لمجلس رعاية الطفولة بالاقليم.

أخبار ذات صلة