الخرطوم: مجلس البيئة يعلن الاتجاه لإجراء مسوحات لكل الصناعات

الخرطوم 26-5-2021 (سونا) ـ نظم المجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية ولاية الخرطوم الورشة التنويرية لمسح وتقييم الأثر البيئي لمصانع الزيوت الغذائية بولاية الخرطوم 2020-2021.

وشارك في الورشة إتحاد الصناعات والغرف الصناعية ورئيس غرفة الزيوت بالولاية ووزارة الصناعة وهيئة الصرف الصحي وإدارة الاستثمار الصناعي والمباحث ونائب الامين العام – مدير الإدارة العامة للتوعية والشراكات والإعلام البيئي والادارات المختصة بالمجلس. 

وقال دكتور بشرى حامد أحمد الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية ولاية الخرطوم إن تقرير المسح البيئي يهدف الى تحديد التقييم وفق المؤشرات العالمية المعمول بها، وان لجان المسح ستعمل على إجراء مسح لكل الصناعات لتحقيق مبدأ الإنتاج الأنظف للصناعات لوجود الخبراء والمعامل المؤهلة لعمل المسوحات، داعياً للتوافق على التقرير من اتحاد الصناعات بهدف دفع عملية الاقتصاد والانتاج المستدام .

واكد أن العمل في الانتاج الزراعي والصناعي يقود نحو الاقتصاد السليم والحلول المستدامة للسودان وللمشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية لان الانتاج والاستدامة يقودان الى البعد البيئي، وتحسر على استيراد السوق المحلي للسودان الزيوت من الخارج حيث يمتلك ما لا يقل عن 200 مليون فدان صالحة للزراعة ، داعياً للزيادة الرأسية في الانتاج والانتاجية وتقليل تكلفة الانتاج لان 70% من صناعة الزيوت تعتمد على المادة الخام وسعرها.

و اوصت دكتور ندى عبد العزيز مدير الادارة العامه لتقييم الاثر البيئي والتراخيص بالمجلس بتكوين لجنة لوضع الحلول لمصانع الزيوت والتركيز على إنشاء وحدة الصحة والسلامة والبيئة بالمنشات الصناعية للرصد البيئي والتزام المنشأة بعمل وحدة معالجة داخل المصنع والتنسيق مع الجهات ذات الصلة لإيجاد المعالجات الجذرية للمخلفات السائلة والصلبة.

وكشفت عن مبادرة المجلس بتدريب الموظفين والعاملين بالقطاع الصناعي وأشارت الى عدم اهتمام بعض المنشئات الصناعية بالبيئة الداخلية وعدم الالتزام بالتعامل مع المخلفات مما يؤدي الى المشاكل وامراض السرطان ، معلنة عن شكاوى المواطنين من قرب المصانع القديمة من المناطق السكنية.

وفي السياق كشفت دكتور رحاب سلمان مدير تقييم الاثر البيئي والتراخيص بالمجلس في ورقتها بعنوان “مسح وتقييم الاثر البيئي لمصانع الزيوت الغذائية بولاية الخرطوم 2020-2021” عن توقف 37% من جملة المصانع الموجودة بولاية الخرطوم والبالغة 97 مصنعاً

وطالب الامين قرشي أمين غرفة الزيوت باتحاد الصناعات بالإعداد لعقد ورشة اخرى باتحاد الصناعات والغرف الصناعية لمناقشة اهمية القطاع بغرض تطوير بيئة المصانع حتى تكون صحية ومواكبة، موضحاً أن البيئة ردئية بالمصانع في الداخل والخارج وتقصير الحكومة في تقديم الخدمات المطلوبة ، إضافة إلى تحصيل الرسوم الباهظة دون عائد.

وطالبت الورشة بنشر التوعية لتطوير الصناعات بتنفيذ الاشتراطات الصحية والحرص على معالجة المخالفات، مبينة ان الهدف تصحيح الوضع الصحي بالمصانع وليس جباية الإيرادات.

من جهة اخري استعرض الاجتماع الأول للجنة تسيير مشروع بناء المرونة مع التغيرات المناخية في القطاع الزراعي والرعوي أهداف ومكونات المشروع وخطة العام 2021 وأنشطة وبرامج الربع الثاني من العام الحالي.

أخبار ذات صلة