الشمالية: استعدادات لعقد مؤتمرات الحكم والإدارة

دنقلا 25-5-2021(سونا) -قال مدير الادارة العامة للحكم المحلي مقرر اللجنة العليا لمؤتمر الحكم والادارة بالولاية الشمالية الاستاذ عابدين عوض الله أن الترتيبات تتواصل بصورة طيبة بالولاية الشمالية لانعقاد مؤتمرات الحكم والادارة بالمحليات إعتبارا من السادس من شهر يونيو المقبل وحتى التاسع منه ومن ثم الإعداد والتحضير لمؤتمر الولاية العام توطئة للمشاركة في فعاليات المؤتمر القومي لنظام الحكم والإدارة في السودان والذي يعد واحدا من مخرجات إتفاق سلام جوبا وذلك تحت شعار (حكم راشد وتنمية مستدامة).

وأكد في تصريح /لسونا /أن اللجنة العليا لمؤتمر الحكم والإدارة برئاسة أمين عام حكومة الولاية الشمالية رئيس اللجنة الاستاذ عبد المنعم شيخ الدين إطمأنت في إجتماعها بدنقلا على سير الاستعدادات الجارية لانعقاد مؤتمرات المحليات في السادس من شهر يونيو المقبل بمحليتي حلفا ومروي ويوم السابع من يونيو المقبل بمحليتي دلقو والدبة ويوم الثامن من ذات الشهر بمحليتي البرقيق والقولد وتختتم مؤتمرات المحليات في التاسع من شهر يونيو المقبل بانعقاد مؤتمر محلية دنقلا بمشاركة جميع أعضاء اللجنة العليا مشيرا الى أن اللجنة العليا للمؤتمر أمنت على تكوين اللجان الإشرافية على المؤتمرات ومراعاة الظروف الصحية والتقيد التام بقرارات وموجهات اللجنة العليا للطوارئ الصحية وذلك بتقليص عدد المشاركين في المؤتمرات الى (125) شخصا لكل محلية مع مراعاة مشاركة المرأة في مؤتمرات المحليات والتصعيد لمؤتمر الولاية العام بنسبة40%.

وأضاف مدير الإدارة العامة للحكم المحلي مقرر اللجنة العليا لمؤتمر الحكم والإدارة بالشمالية أن اللجنة حريصة على إخراج المؤتمرات بالصورة التي تليق بمواطن الولاية وتعكس قضايا ومشاكل الولاية الشمالية في المجالات كافة معربا عن امله في أن تساهم توصيات مؤتمرات المحليات ومؤتمر الولاية العام والتي سيتم رفعها للمؤتمر القومي لنظام الحكم والإدارة في السودان في نهضة وتطور الولاية وحفظ حقوقها وإستقرارها. وقال إن المؤتمرات ستقدم خلالها العديد من أوراق العمل والتي أعدت من قبل المركز وهي ورقة السياسات والمستويات والهياكل والتشريعات والعلاقات في ظل نظام الحكم الاقليمي وورقة الحكم الذاتي في ظل نظام الحكم الاقليمي والفيدرالي وورقة الموارد البشرية والمالية والاقتصادية والتنمية والخدمات بجانب ورقة الحدود والتقسيمات الجغرافية في ظل نظام الحكم الاقليمي الفيدرالي وورقة الحكم المحلي وأخيرًا ورقة التحديات البيئية في السودان موضحا أهمية هذه الاوراق والنظر في موارد وبيئة وحدود الولاية الشمالية وقيم إنسانها والنظر في كيف يحكم السودان. 

أخبار ذات صلة