الدائرة التمهيدية الثانية للجنائية تعقد جلسة لاعتماد تهم كوشيب

 الخرطوم ، 24-5-2021(سونا) – بدأت اليوم الدائرة التمهيدية الثانية  للمحكمة الجنائية الدولية  بمبانيها  بلاهاي جلسات “اعتماد التهم”  ضد علي محمد علي عبدالرحمن “كوشيب” المتهم بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية في اقليم دارفور عامي (2003-2004).

   وتألفت الدائرة التمهيدية الثانية  للمحكمة من القاضي روزاريو سالفاتوري إيتالا (رئيسة هيئة المحكمة، إيطاليا)، والقاضي أنطوان كيسيا – مبي ميندوا (جمهورية الكونغو الديمقراطية) والقاضي توموكو أكاني (اليابان).                                                                                                                                                           واقتصرت جلسة اليوم على سماع  اعتماد التهم الموجهة ضد كوشيب  وفقاً لوجود أدلة جوهرية معقولة في قضيته.ويواجه كوشيب 31 تهمة متعلقة ب”جرائم  حرب”  و22 “جرائم ضد الانسانية” ارتكبت في اقليم دارفور عامي 2003-2004، ضد المدنيين في بلدات كودوم ،وينديسي ومكجار واروالا  وديليج والمناطق المحيطة بها ..وتشمل هذه الجرائم القتل العمد ، والاغتصاب، والترحيل والنقل القسري للسكان،والسجن والحرمان الشديد ، والتعذيب والاضطهاد ، والافعال اللانسانية، والاعتداء على الحياة، والاعتداء على الكرامة الشخصية ، والمعاملة المهينة،والهجوم المتعمد ضد السكان المدنيين ،والنهب والسلب.                                                                                        وتنظر محكمة الدائرة التمهيدية الثانية اعتماد التهم ويعني ذلك ان كانت هناك ادلة جوهرية وان السيد علي عبدالرحمن كوشيب قد ارتكب هذه الجرائم التي وجهت له،ويهدف اعتماد التهم ان يقررالقضاة الثلاثة ما اذا كانت هناك ادلة كافية ، تشكل ارضية معقولة للاعتقاد بان المتهم قد ارتكب الجرائم المشتبه بها ، واذا تم اعتماد كل التهم او بعضها ، حينها ستحول القضية الى دائرة المحكمة لبدء المرحلة التالية في اجراءات المحاكمة.وبدأت الجلسة بالاستماع الى مرافعات المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بنسودا ومكتبها القانوني ،وستستمع لمرافعات محاميي الضحايا ومحاميي الدفاع عن كوشيب.

  وستستمر جلسات إعتماد التهم الى يوم الخميس27 مايوالجاري ..

أخبار ذات صلة